قد يشكل جذب الناس لقراءة مقالك وتداوله على الإنترنت تحدياً كبيراً، فيما يلي نقدم عشر خطوات من شأنها مساعدتك على إبراز محتواك وزيادة عدد القراء وحثهم على مشاركة مقالاتك.

1 1

تعرّف على جمهورك وما هي اهتماماتهم؟

2 2

كن مختصاً في أحد المجالات، يجب ان يعرف جمهورك بأنك متخصص في شأن أو مجال ما.

3 3

وثق معلوماتك بالأدلة والمراجع، قبل كتابة أي مقال، قم ببحث موسع عن الموضوع. سيساعدك ذلك على كسب المصداقية بين القرّاء كمصدر موثوق به. وقم دائماً بإضافة الروابط لمصادرك لأنها تساعد على زيادة موثوقية المحتوى.

4 4

كن على اطلاع دائم بأحدث المستجدات. كن مطّلعاً على الأحداث الحالية والمستجدّات ذات الصلة بالمجال الذي تكتب عنه. قم بإعداد تنبيهات غوغل مع وضع الكلمات الرئيسية الهامة ذات الصلة لتلقي التحديثات والمعلومات الجديدة عنها.

5 5

ابحث عن العوامل المساعدة على انتشار المقالات. ابحث عن السمات الشائعة للمقالات التي تتم مشاركتها على نطاق واسع، ولا سيما في المواضيع التي تغطيها. ما الذي يكسبها هذه الشعبية الكبيرة؟ ما الذي يمكنك أن تتعلمه؟ ضع قائمة بالموضوعات التي يشاركها جمهورك أكثر من غيرها.

6 6

اكتب مقالات مفيدة. إن المقالات التي تقدم المعلومات المفيدة أو الملهمة يتم نشرها ومشاركتها بشكل أكبر.

7 7

استخدم عنوانا مميزاً. عليك التقديم لمقالتك بعنوان يبين للقارئ الغرض من المقالة لجذبه لقرائتها.

8 8

استخدم العواطف. تشجع بعض أنواع العواطف الناس على مشاركة ونشر المحتوى. إن المقالات التي تثير مشاعر الحزن من المرجح أن تتم مشاركتها أقل بكثير من تلك المقالات التي تلهم، أو تبث مشاعر الحماس، أو الأمل أو الفرح.

9 9

النوعية أهم من الكمية. إن إنشاء محتوى موجز ومدروس ومنطقي، سيشجع القراء على التفاعل مع ما تكتبه.قم بتثبيت برنامج تحليلات غوغل (Google Analytics) واستعرض أداء المحتوى الخاص بك بشكل دوري. قدّم للزوار المزيد من المحتوى الذي يرغبون في قراءته. اسأل القراء عن نوع المحتوى الذي يفضلونه - وقم بكتابة المزيد منه. 

10 10

توقيت النشر. اختر الوقت المناسب لنشر مقالك. إن دراسة جمهورك المستهدف ومدى تفاعله مع ما تقدمه قد يكون مؤشراً جديداً عن أفضل الأوقات للنشر.

شارك